تحسين فاعلية العطاء
تحسين فاعلية العطاء
مؤلف: لمياء عدي

في ظل إعلان عام 2017 عاماً للخير، أطلقت دبي قانون تنظيم الوقف والهبة من أجل تمكين الأفراد والمؤسسات التجارية للقيام بالأعمال الخيرية بدولة الإمارات العربية المتحدة. ينص القانون على إمكانية تقدم الشركات الخاصة بطلب للحصول على “علامة الوقف” من مركز محمد بن راشد العالمي لاستشارات الوقف والهبة لتمكينها من تنفيذ برامجها الإنسانية والثقافية والعلمية والإنمائية.

تمثل هذه الخطوة تفسيراً خلاقاً للفهم التقليدي لقضية الهبات والأوقاف في المنطقة حيث يُسمح للشركات في ظل القانون الجديد بوقف وهبة الخدمات والمنتجات بدلاً من الأصول. كما يُمكن لقانون تنظيم الوقف والهبة أن يغير من طريقة نظر الناس إلى العطاء في دولة الإمارات العربية المتحدة وربما يتحول بالاتجاه من التبرعات النقدية العفوية إلى بذل هبات منتظمة على نحو أكبر. فلقد أشار ما يزيد عن نصف المشاركين في استبيان العطاء العربي لعام 2016، عن اعتمادهم على التبرعات العفوية بدلًا من التبرعات المنتظمة. ويُمكن لهذا القانون الجديد أن يحول الدفة نحو التبرعات الأكثر انتظاما واستراتيجية.

دور الحوكمة

يُسلط برنامج “الحوكمة في قطاع العطاء الإجتماعي و المؤسسات غير الربحية”، وهو أحدث برنامج أطلقته مبادرة بيرل في سبتمبر 2017، الضوء على  فوائد التحول نحو منهج مؤسسي للعطاء إلى جانب مزايا تطبيق ممارسات الحوكمة في هذا القطاع. مع إصدار قانون الوقف والهبة وتزايد عدد الأطراف المعنية المشاركة، أصبح لزاماً على جميع الأطراف الفاعلة أن تتبني مبادئ الشفافية والمساءلة فيما تنفذه من أنشطة خيرية.

في إطار سعيه لتعزيز فاعلية العطاء من منظور الجهات المانحة و الجهات التنفيذية، يدرس البرنامج الأساليب الحالية التي ينتهجها القطاع ويعمل على تبادل أفضل ممارسات الحوكمة. قد استضافت مبادرة بيرل حتى وقتنا هذا جلسات نقاش جماعية في دبي والكويت والرياض من أجل جمع معلومات حول المجالات التي في حاجة إلى تحسين في هذا القطاع وبفضل تنوع خلفياتهم وتخصصاتهم، تمكن المشاركون من عرض وتبادل وجهات النظر الخاصة بالجهات المانحة المؤسسية، ممثلة في المؤسسات والشركات العائلية، ووجهات نظر الجهات التنفيذية التي تمثلها المؤسسات والمنظمات غير الربحية.

التقدم بالشفافية ورفع التقارير

أبرزت جلسات النقاش الثلاثة الحاجة إلى تحسين جوانب رفع التقارير والشفافية وقيمتها في تحسين فاعلية العطاء. يعد تنظيم عملية رفع التقارير أمراً ضرورياً في تقييم أثر البرامج والأنشطة التي تقودها مؤسسات العطاء الإجتماعي و المؤسسات غير الربحية. من ناحية أخرى، سوف تتناول حلقة نقاش وورشة العمل المقرر عقدها في عام 2018 هذه المسائل وستقدم معلومات عملية حول كيفية تحسين رفع التقارير بما يضمن قدرة الجهات المانحة على اتخاذ قرارات مستنيرة ويُمكن المؤسسات من رصد نتائج وتأثيرات أنشطتها.

علاوة على ما سبق، أطلقت مبادرة بيرل استبياناً على شبكة الإنترنت للوقوف على الأوضاع والاتجاهات الحالية داخل قطاع العطاء الإجتماعي وغير الربحي في منطقة الخليج. وسيتم مشاركة نتائج الاستبيان ضمن تقرير إقليمي يسلط الضوء على ممارسات الحوكمة الحالية، والفرص والتحديات التي ينطوي عليها تبني أفضل الممارسات والتأثير المحتمل لهذه الممارسات على الدور الهام للمؤسسات والمنظمات العاملة في هذا القطاع.

الدعوة إلى التغيير

يسعى البرنامج إلى إنشاء منصة تأخذ بزمام المبادرة في مناقشة إطار الحوكمة للمؤسسات والمنظمات العاملة في منطقة الخليج. يعمل البرنامج أيضاً على جمع قادة الفكر في قطاع العطاء الإجتماعي والعطاء المؤسسي وغير الربحي لتقييم الاتجاهات الحالية في المنطقة وتسليط الضوء على أفضل ممارسات الحوكمة في هذا القطاع.

انضم إلينا في اجتماع المائدة المستديرة الذي ننظمه يوم 25 فبراير 2018 تحت عنوان “التميز في الأعمال الخيرية” في دبي واستمع إلى مجموعة من المتحدثين البارزين واستكشف أفكاراً ورؤى قيمة حول أهمية الأعمال الخيرية المؤسسية وتأثير ممارسات الحوكمة الرشيدة على تعزيز فعالية الخير والعطاء. سجل هنا.

لمعرفة المزيد من المعلومات حول البرنامج والأنشطة القادمة، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني للبرنامج من هنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

سجل للحصول على اخر اخبارنا

سجل في نشرتنا بعنوان بريدك الإلكتروني حتى تكون أول من يعلم بآخر مستجدات موائدنا المستديرة ومنشوراتنا


    Sign up for our Newsletter

    Register your email with us and be the first to know about our latest roundtables and publication.